Uncategorizedأخبارالرجلدراساتكل الأخبار

هذه الأغذية تسبب الضعف الجنسي

 فحولة الرجال وقدراتهم الجنسية ترتبط  بصورة مباشرة بالمواد الغذائية التي يتناولونها يوميا في نظامهم الغذائي يوميا، و لهذا السبب يحذر الأطباء من بعض الأغذية التي تسبب الضعف الجنسي ،ومن بينها شرائح البطاطس المقرمشة “الشيبسي”، بالاضافة الي المشروبات الكحولية والبيرة (الجعة).

 ويري الأطباء أن “الشيبسي” يسبب السمنة ورفع مستوى الكوليسترول في الدم بالاضافة الي خطره علي القدرة الجنسية و إذا أفرط الرجل بتناول “الشيبسي”، فإنه جسمه يبدأ بإنتاج الهرمون الأنثوي يوتعرض لمخاطر الضعف الجنسي.

 و ينصح الخبراء  أيضا بالتقليل من تناول الحلويات، وخاصة التي تحتوي علي زيوت او سمن نباتي لأنها تسبب اضطرابا في عملية التمثيل الغذائي مما يؤدي إلى ارتفاع الكوليسترول وانسداد الأوعية الدموية.

 ومن بين الأغذية الخطرة علي فحولة الرجال لأنها تسبب الضعف الجنسي ،تناول المايونيز، لأنه يحتوي على نسبة عالية من الزيوت النباتية المهدرجة، والخل والمستحلبات.و جميع هذه المواد تؤثر سلبا في صحة الرجال.

 وهناك المياه الغازية المحلاة بجميع انواعها، لأنها تحتوي على نسبة عالية من السكر، و تسبب السمنة وارتفاع مستوى الكوليسترول وأمراض أخرى تؤدي الي الضعف الجنسي  ونقص الفحولة.

صورة ذات صلة

الضعف الجنسي وأمراض القلب

وكانت دراسة سابقة قد ذكرت أن  الضعف الجنسي (ED) لدى الرجال قد يكون علامة مبكرة لأمراض القلب.

وخلال الدراسة قام باحثون بتحليل بيانات  26 دراسة سابقة، ركزت علي العلاقة بين الضعف الجنسي وأمراض القلب. ولاحظوا أن ضعف  تدفق الدم قد يفسر هذا الارتباط.

كما لاحظ الباحثون أيضا أن  هناك ارتباط قوي بين الضعف الجنسي وضعف وظيفة البطانة الغشائية،  الذي يحدث عندما تكون الأوعية الدموية عاجزة عن التمدد ، للسماح للدم بالمرور بشكل جيد من خلالها .

ويعتبر ضعف وظيفة البطانة الغشائية علامة مبكرة على تصلب الشرايين، ما يزيد من خطر الإصابة بالأزمة القلبية وكذلك السكتة الدماغية.

اقرأ أيضا :

الكزبرة تقي من فشل القلب

و اكتشف الباحثون في Baptist Health جنوب ولاية فلوريدا الأمريكية، أن الضعف الجنسي مرتبط بزيادة سمك بطانة الشريان السباتي (CIMT)، الذي يعتبر من العلامات المبكرة على تصلب الشرايين.

 وكانت دراسة سابقة اجرتها جامعة نورث ويسترن قد ذكرت  أن الرجال المعرضين لخطر الإصابة بأمراض القلب، هم أكثر عرضة لتطور الضعف الجنسي.

وركز الباحثون خلال الدراسة على 7 مؤشرات خطرة لأمراض القلب وهي ارتفاع ضغط الدم والكوليسترول، وارتفاع نسبة السكر في الدم، وزيادة الوزن أو السمنة، وعدم كفاية النشاط البدني، وضعف النظام الغذائي والتدخين ومعظمها مرتبط بالضعف الجنسي.

وذكر مؤلف الدراسة، الدكتور آبي لين كوردوفا أن  الضعف الجنسي و ضعف الانتصاب كان يعتبر مؤشرا مبكرا لأمراض الأوعية الدموية، التي قد تحدث قبل تشخيص أمراض القلب من قبل الطبيب”.

وأظهرت الدراسة أن الرجال الذين كانوا أقل عرضة لخطر الإصابة بأمراض القلب، الذين يلتزمون بنظام صحي كانوا اقل عرضة  للاصابة بمشاكل الضعف الجنسي في وقت لاحق من الحياة.

المعروف أن مشاكل الضعف الجنسي  توثر على 60% من الرجال، الذين تتجاوز أعمارهم 60 عاما.

 المصدر :روسيا اليوم

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock