أخباردراسات

الشاي الأخضر التمارين الرياضية للتخلص من مشاكل الكبد الدهنية

كشفت دراسة علمية جديدة ،أن تناول الشاي الأخضر  منزوع الكافيين ، وممارسة التمارين الرياضية بانتظام ،يساعد في التخلص من مشاكل الكبد الدهني غير الكحولي.

وقالت الدراسة  أن الأشخاص الذين يعانون من مرض الكبد الدهني غير الكحولي قد يستفيدون من ممارسة التمارين الرياضية بانتظام واستبدال المشروبات ذات السعرات الحرارية العالية بالشاي الأخضر الذي يحتوي على الكافيين.

ووجد الباحثون أن مزيجًا من مستخلص الشاي الأخضر وممارسة التمارين الرياضية قلل من شدة مرض الكبد الدهني المرتبط بالسمنة بنسبة 75 % لدى الفئران التي تم تغذيتها على نظام غذائي غني بالدهون.

وقال جوشوا لامبرت ، أستاذ مشارك في علوم الأغذية بجامعة ولاية بنسلفانيا بالولايات المتحدة: “أن الجمع بين الشاي الأخضر والتمارين الرياضية ، يساعد بشكل كبير في التخلص من مشاكل الكبد الدهني ويحقق فوائد صحية كثيرة للمصابين به.

وقال لامبرت إن مرض الكبد الدهني غير الكحولي يمثل مشكلة صحية عالمية كبيرة ومن المتوقع أن تتفاقم بسبب ارتفاع معدل انتشار عوامل الخطر مثل السمنة ومرض السكري من النوع 2 ، من المتوقع أن يصيب مرض الكبد الدهني أكثر من 100 مليون شخص بحلول عام 2030. ولا توجد حاليًا أي علاجات موثوقة للمرض.

وخلال الدراسة  ، لاحظ الباحثون أن الفئران التي تغذت على نظام غذائي غني بالدهون لمدة 16 أسبوعًا مع الشاي الأخضر مع الركض علي عجلة بانتظام ، ساهم في خفض  رواسب الدهون في كبدها بنسبه 75 % مقارنة  بالدهون التي تم رصدها في كبد فئران المجموعة الحاكمة .

واظهرت الدراسة أن الفئران التي تناولت مستخلص الشاي الأخضر بمفرده  انخفضت لديها نسبة الدهون بمعدل 50%.

وخضعت الفئران المشاركة في الدراسة  لتحليل أنسجة الكبد قام الباحثون أيضًا بقياس محتوى البروتين والدهون في برازهم.

اقرأ أيضا:  القرفة تقي من المضاعفات الخطيرة للسكري ..دراسة

ووجد الباحثون أن الفئران التي تناولت مستخلص الشاي الأخضر كانت تحتوي على مستويات عالية من الدهون والبروتين في البراز.

وقال لامبرت “من خلال فحص كبد هذه الفئران بعد الانتهاء من الدراسة وفحص برازها خلال البحث ، رأينا أن الفئران التي استهلكت مستخلص الشاي الأخضر كانت تقوم بمعالجة المغذيات بطريقة مختلفة – أجسامهم كانت تتعامل مع الطعام بشكل مختلف”.

وأضاف “نعتقد أن مادة البوليفينول في الشاي الأخضر تتفاعل مع إنزيمات هضمية تفرز في الأمعاء الدقيقة وتمنع جزئيا انهيار الكربوهيدرات والدهون والبروتين في الطعام”.

المصدر:indiatvnews.com

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock