سلايدرغرائب وطرائفكل الأخبار

 مفزع..تفاصيل محاولة اغتصاب مذيعة في القطار..فيديو وصور

في حادثة غريبة ومفزعة تعرضت مذيعة تليفزيونية للضرب ومحاولة اغتصاب، أمام طفلها الصغير علي متن احد القطارات المتجهة من مدينة ماريوبول الي العاصمة الأوكرانية كييف.

وقالت  المذيعة التلفزيونية أناستاسيا لوغوفايا، انها تعرضت  للضرب ، ولمحاولة اغتصاب أمام عيني ابنها، عندما كانت تستقل القطار برفقة طفلها الصغير في الطريق من ماريوبول إلى كييف.

وسردت المذيعة الاوكرانية تفاصيل الاعتداء البشع الذي تعرضت له  في بوست  نشرته عبر حسابها الرسمي علي موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام” وقالت : “دخل شخص عاري الي المقصور التي استقلها اثناء نومي ، واعتدي علي بالضرب بقوة”. 

وظهرت المذيعة في مقطع فيديو نشرته عبر حسابها علي إنستغرام وهي تعاني من كدمات وجروح في الوجه والرأس وكسر في الفك  نتيجة للاعتداء البذي تعرضت له.

وقالت المذيعة  لوغوفايا:” كنت في المقصورة مع ابني. استيقظت علي سيل من اللكمات على الرأس. دخل شخص مجهول مقصورتنا، ولم يكن يرتدي سوى سروال، وأغلق الباب وبدأ في الضرب. وضغط على جسدي. وضغط على رقبتي وضربني عدة مرات”.

ولم يكتف الرجل المعتدي بضرب المذيعة ومحاولة اغتصابها، لكنه بدأ بضرب الطفل الصغير، وعندما تصدت له المذيعة بدأ يتحرش بها جنسيا في محاولة لاغتصابها.

وقالت المذيعة  لوغوفايا  انها اضطرت لمسايرة الرجل خوفا علي طفلها ، واقنعته  بضرورة  مغادرة المقصورة والذهاب الي مقصورة اخري حتي لا يرى ابنها أي شيء فوافق الرجل ، وأخذ المذيعة معه إلى مقصورة أخرى.

واضافت :”كان يحمل سكينا في يده ، وخشيت ان يقوم بطعني او طعن ابني بها ،طلب مني عدم الصراخ او الاستغاثة حاولت تهدئته والتظاهر بالانصياع لأوامره ورغباته، وطلبت منه ان نخرج من مقصورتي  ونذهب الي مقصورة اخري حتي لا يرانا الطفل ،ويخبر والده بما حدث”.

واضافت المذيعة ، ان طفلها استمر في الصراخ ،بعد ان اصحبها الرجل الغريب الي مقصورته  . فتذرعت بأنها ستذهب لتهدئة الطفل، وغادرت مقصورة المهاجم، وأخذت طفلها، وركضت به وهي تستنجد بمضيفة عربة القطار. لكن الأخيرة، كانت نائمة، ولم تفهم على الفور ما يحدث، وهو ما دفع المذيعة للفرار إلى مقطورة مجاورة، حيث تمت مساعدتها على الاختباء من المغتصب.

وقالت شبكة كونسير نت الاوكرانية ان ركاب القطار تمكنوا من القاء القبض علي الشخص الذي هاجم المذيعة وطفلها وقاموا بتسليمه إلى الشرطة الاوكرانية.

وقالت وسائل إعلام اوكرانية ان المعتدي شخص يدعي فيتالي رودزكو و يبلغ من العمر 31 عاما ،وقد صدر أمر باعتقاله من نائب وزير الداخلية الاوكراني.

وتم احالة الرجل الي  قاضي محكمة مقاطعة سولوميانسكي بناء علي قرار من النائب العام وتم حبسه لمدة شهرين علي ذمة تحقيقات القضية.

ووجهت له النيابة عدة تهم من بينها العنف الجنسي وأحداث اصابات جسدية وفقا للمادة 122 من القانون الجنائي الاوكرانية ، وهي تهم تصل عقوبتها لي السجن 7 سنوات مع الشغل والنفاذ.

المصادر ua.112.ua arabic.rt.com instagram.com
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock