أخبارالخضرواتسلايدركل الأخبار

الطماطم تخفض ضغط الدم وتقي من أمراض القلب

كشفت دراسة علمية جديدة ان أن عصير الطماطم يمكنه تخفيض مستوى ضغط الدم ويقي من مخاطر أمراض القلب والأوعية الدموية ،وفقا لما نشرته مجلة “فود ساينس أند نيوترشن”.

وخلال الدراسة، قدم الباحثون للمشاركين اليابانيين البالغ عددهم 481 مشاركا، عصير الطماطم غير المملح، طوال عام كامل. وسجل المشاركون مقدار استهلاكهم للعصير يوميا، بالإضافة إلى التغييرات الصحية التي لاحظوها.
وبينت نتائج الدراسة المنشورة في مجلة Food Science and Nutrition، أن ضغط الدم انخفض بنسبة 3% في المتوسط لدى 94 مشاركا، يعانون من ارتفاع ضغط الدم غير المعالج.

الطماطم تخفض ضغط الدم وتقي من امراض القلب|الشفاء الأخضر
الطماطم تخفض ضغط الدم وتقي من امراض القلب|الشفاء الأخضر
اقرأ أيضا:  العرقسوس للوقاية من السرطان و أمراض القلب وتعزيز  المناعة  وحماية الكبد 

ومن بين المصابين بارتفاع الكوليسترول في الدم، شهد 125 منهم انخفاضا متوسطا بنسبة 3.3% في المادة الدهنية، التي يمكن أن تسد الأوعية الدموية وتسبب النوبات القلبية والسكتات الدماغية.
وشوهدت الآثار المفيدة بشكل متماثل لدى الرجال والنساء من الفئات العمرية المختلفة.
وأظهرت النتائج، أن ضغط الدم انخفض لدى 94 مشتركا، كانوا يعانون منه، وانخفض خطر إصابتهم بأمراض القلب والأوعية الدموية. كما انخفض كثيرا مستوى البروتين الدهني “الكوليسترول الضار” لدى 125 مشتركا كانوا يعانون من ارتفاعه.

ويشير الباحثون، إلى أنه “وفقا لمعلوماتنا، هذه الدراسة، هي أول دراسة تبحث في تأثير تناول عصير الطماطم أو الطماطم في مؤشرات مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية على مدار عام وعلى نطاق عمري واسع”.

الطماطم تقي من سرطان الجلد

وكانت دراسة سابقة قد نصحت بضرورة تناول الطماطم بشكل منتظم من أجل رفع مستوى حماية الجلد ومقاومته للأشعة فوق البنفسجية الضارة جدا، لأنها تحتوي على صبغات الكاروتينويد.

وقالت الدراسة التي اجراها علماء جامعة أوهايو الأمريكية، أن الطماطم تحتوي على مركبات تضمن تعزيز حماية الجلد من تأثير الأشعة فوق البنفسجية وتخفض خطر تطور سرطان الجلد. هذه المركبات هي صبغات الكاروتينويد التي تصبغ الطماطم بلونها الأحمر. هذه المركبات وفقا للباحثين تتراكم في الجلد وتمتص الأشعة فوق البنفسجية الزائدة.

اقرأ أيضا:  دراسة: القرفة تساعد علي تخفيف الالام المفاصل والفقرات

وقد أجرى الباحثون ضمن هذا المشروع عددا من التجارب على الفئران المخبرية، التي كانت تتناول مع طعامها كمية من مسحوق الطماطم تركيزه 10%. عرضت هذه الفئران إلى الأشعة فوق البنفسجية. واتضح من نتائج هذه التجارب، بأن الفئران التي تتناول الطماطم يوميا وتعرضت للأشعة فوق البنفسجية انخفض خطر إصابتها بسرطان الجلد إلى النصف، حيث كانت نسبة الأورام في جسمها أقل بنسبة 50% من الفئران الأخرى.
ويشير الباحثون إلى أن مادة الليكوبين تمنع تطور الأورام الخبيثة بفعالية. كما بينت نتائج الدراسة بأن انخفاض الخطر نتيجة تناول الطماطم لا يشمل جميع أنواع سرطان الجلد، بل فقط التي يطلق عليها الأورام الخبيثة غير الميلانومية (non-melanoma).

الطماطم تقي من سرطان الجلد|الشفاء الأخضر
الطماطم تقي من سرطان الجلد|الشفاء الأخضر

فوائد اخري للطماطم

تقي من الإصابة بالسرطان

الطماطم حمراء اللون بسبب صبغة الليكوبين التي تعتبر أقوى مادة مضادة للأكسدة وتمنع تطور الأورام الخبيثة، وتساعد أيضا على الوقاية منها. بالمناسبة حتى عصير الطماطم المبستر يحتفظ بجميع خصائصه المفيدة.

اقرأ أيضا:  الشيح.. 8 فوائد صحية مذهلة

تخلصك من الإجهاد

للطماطم مقارنة بالخضروات الأخرى ميزات عديدة وكبيرة. لأنها تحتوي على نسبة عالية من هرمون السروتينين. لذلك فإن تناول كوب من عصير الطماطم يمنح الجسم العديد من الفيتامينات وجرعة جيدة من هرمون السعادة. الذي بدوره يساعد على مكافحة الاكتئاب ويخفف من الإجهاد والتوتر العصبي ويحسن المزاج.

تنظف الرئتين

هذه الخاصية تفيد المدمنين على التدخين أكثر من غيرهم . عصير الطماطم بفضل خصائصه المضادة للأكسدة يمنع انتفاخ الرئتين. علاوة على ذلك، عصير الطماطم غني بفيتامين C الذي يحتاجه الشخص المدخن بصورة خاصة.

كما أن الذين يستنشقون هواء ملوثا بصورة دائمة،عليهم تناول عصير الطماطم بانتظام لأنه يساعد على تنظيف الرئتين في مناطق الهواء الملوث.

العناصر الغذائية الموجودة في الطماطم:

فيتامين ج: يعتبر غنياً بالفيتامين ج الذي يساعد على إلتئام الجروح وتقوية العظام والأسنان، كما يعزز عمل الجهاز المناعي في الجسم.

الكاروتينات: تتميز بوجود الكاروتينات التي تعرف بانها مضادات الأكسدة ومنها الليكوبين التي تساعد في خفض ضغط الدم وتقليل خطر الإصابة بالسرطان. كما تحمي البشرة من التجاعيد وآثار الشيخوخة.

الألياف: تُعدّ الطماطم مصدراً غنياً بالألياف الغذائيّة والماء، إذ تُشكّل الألياف معظم كمية الكربوهيدرات الموجودة فيها، والتي تُقلل من الإمساك.

كذلك أشارت دراسة نشرتها مجلة التغذية في أميركا في العام 2001 أن منتجات الطماطم الغنية بمواد مضادات الأكسدة يمكنها أن تقلل من حروق الشمس واحمرار الجلد.

المصدر:

روسيا اليوم

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock